الجمعة، 9 أغسطس، 2013

أشهر 10 مصاصي دماء حقيقيين

على مر التاريخ رويت العديد من الحكايات التي تحكي قيام العديد من مصاصىالدماء بترويع الكثير من المدن، ولكننا في الأغلب كنا نعتقد أن هذه القصص والحكايات ما هي إلا أساطير لم ولن تحدث في الواقع، ولكن ما لا تعرفه أنه بالفعل هناك مصاصي دماءينتشرون في جميع أنحاء العالم، مع العلم أنهم لم يتحولوا إلى وحوش، ولكنهم كانوا متعطشين لشرب الدماء البشرية، . والآن وإليك قائمة بأشهر مصاصي الدماء في الواقع.
 1) فريتز هارمان 


اشتهر بلقب مصاص دماء هانوفر في ألمانيا، وبدأت اعتداءاته الإجرامية في عام 1898، وقام باغتصاب وقتل 27 شاب وفتاة. وكانت الطريقة التي يقتل بها ضحاياه من خلال عضهم في رقابهم مثل مصاصي الدماء. وأدين في عام 1925 بـ 27 تهمة قتل، وكانت آخر عبارة له "أنا آسف، ولكني لا أخاف الموت". 

2) تسوتومو ميازاكي
 
  اشتهر هذا المجرم بلقب دراكولا الياباني، وكان يقوم بقتل الأطفال فقط، وكانت أصغر ضحاياه تبلغ من العمر 4 أعوام فقط، وكان يشرب دماء ضحاياه بعد أن يقوم بقتلهم، وقبل أن يقوم بقتل الأطفال كان يفرض جواً من الرعب على عائلاتهم. ولم يأسف هذا الشخص على جرائمه، وحكم عليه بالإعدام ونفذ عام 2008.
 3) فيليب أونيانتشا


  قام هذا المجرم الكيني بقتل 17 شخصاً، وكان يقوم بشرب دماء ضحاياه، وتخصّص في قتل النساء والأطفال، وكان يبرر تلك الجرائم بأن روحاً شريرة تسيطر على أفعاله. وفي اعترافاته للشرطة بعد القبض عليه، كشف عن نواياه لقتل 100 ضحية، ولكنه لم يحقق منها سوى 17 فقط. 

4) نيكو كلاوكس


 كان هذا الشخص مريضاً نفسياً خطيراً، وكان يعمل كحانوتي. وبعد القبض عليه عام 1994 اعترف بأنه كان قاتلاً بالإضافة إلى قيامه بسرقة القبور. ووجدت الشرطة بحوزته على العديد من الجماجم البشرية، وكان يقوم بأكل لحوم الموتى، وحكم عليه بالسجن لسبعة أعوام، وتم الإفراج عنه عام 2002، والغريب أن أحد المواقع على شبكة الإنترنت عرضت للبيع الجماجم البشرية التي كانت بحوزته.

 5) مارسلو دي أندرادي
 

  مجرم برازيلي عانى في طفولته العديد من حالات الاغتصاب والاعتداءات الجنسية، وعندما كبر قام بالعديد من جرائم القتل وكانت كل ضحاياه من الأطفال، حيث كان يغتصبهم ثم يقتلهم ويشرب دماءهم، ووصل عدد ضحاياه إلى 14 ضحية. 

6) أندري تشيكاتيلو


 عرف هذا الشخص بقاتل روستوف، إحدى مدن روسيا وكانت أول ضحاياه طفل في التاسعة من عمره، إلى أن وصل عدد ضحاياه إلى 52 ضحية من الأطفال. والبشع في جرائمه أنه كان يأكل لحوم أولئك الأطفال بعد اغتصابهم. تم القبض عليه وإعدامه عام 1994.

 7) جيمس بي ريفا
 


 قام هذا الشخص بإطلاق النار على جدته ثم طعنها 7 مرات في قلبها، وشرب كل دمائها، ثم قام بحرق منزلها لكي يتخلص من جثتها وأدلة إدانته، وكان في ذلك الوقت يبلغ من العمر 23 عاماً، وأثناء محاكمته انتشرت العديد من الإشاعات حوله والتي كانت تقول أنه مصاص دماء حقيقي ويبلغ من العمر 700 عام.

 8) ماوريسيوا لوبيز


 قام هذا الشخص بقتل زوج شقيقته أمام عينيها، وقام بطعنه في جميع أنحاء جسمه، وجاء بكوب بلاستيكي وملأه بدماء الضحية وقام بشربه أمام أطفال القتيل.

 9) دانيال ومانولا رودا

 

 في عام 2001 قام هذان الزوجان بقتل صديق لهما بطعنه 66 مرة، وانهالا عليه بمطرقة كبيرة، ثم شربا من دمائه، والغريب في تلك الجريمة أن تبريرهما لقتل هذا الشخص هو أنه كان مضحكاً للغاية ويدفعهما للضحك طوال جلوسهما معه. 

10) ريتشارد تشيس

 
 ولد في كاليفورنيا، ولقب بمصاص دماء ساكرامنتو إذ قتل 6 أشخاص خلال شهر واحد، وأكل لحومهم ثم شرب من دمائهم. وأصبح مولعاً بشرب الدماء حتى تم علاجه جراء تسمم أصابه بسبب ذلك.


إنضم لصفحتنا علي الفيس بوك ليصلك كل ما هو جديد

المشاركات الشائعة